امن

الغانمي : وعود الحكومة الكاذبة للمواطنين من اسباب التصعيد في البصرة

طالب النائب عن محافظة البصرة صفاء الغانم ، اليوم الاربعاء ، الحكومة الاتحادية الى عقد جلسة طارئة بشأن المحافظة ، داعيا المتظاهرين والقوات الامنية الى التهدئة وضبط النفس .
وذكر الغانم في تصريح صحفي ان محافظة البصرة شهدت احداث خطيرة من حالات استشهاد واصابة عدد من المواطنين بسبب مطالبهم بتحسين الخدمات ، مبينا ان عدد الشهداء امس 7 شهداء و38 جرحى من المتظاهرين والقوات الامنية .
واضاف ان التصعيد سببه الحكومة الاتحادية التي لم تف بوعودها ، لافتا الى ان المتظاهرين حقهم الدستوري بالتظاهر السلمي والتعبير عن الراي والمطالبة بالحقوق لكن الشركات والمؤوسسات الحكومية يجب الحفاظ عليها .
ودعا القوات الامنية الى ضبط النفس لان المواطن عزيز ومحترم ولابد ان تكون القوات الامنية على قدر المسؤولية وعدم ضرب المتظاهرين والتصدي لهم الا في حالات الضرورة .
واوضح انه يوم امس كان لنا لقاء مع رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي والتاكيد على مطالب اهالي البصرة ، مشيرا الى ان مطالب المتظاهرين هي الخدمات والاطلاقات المائية وزيادة نسبة الملوحة والتسمم والتي وصلت الى 23000 حالة .
واكد ان فشل اللجنتيين التي بعث بهما العبادي والتي كانت احداها برئاسة وزير النفط جبار لعيبي والثانية برئاسة وزيرة الصحة عديلة حمود والتي قالت ان حالات التسمم 1600 ولم تصل للموت ، متسائلا كيف بوزيرة تتكلم بهذا الاسلوب وحالات التسمم في تزايد ، مبديا استغرابه من هذه التصريحات قائلا : “لحد ما يموت المواطن البصري حتى تتاكدون هناك وفيات “
واشار الى انه لايوجد تدخلات خارجية في البصرة والمطالب هي خدمات لان الماء ملوث ومع اقتراب فصل الشتاء وانخفاض درجات الحرارة ستظهر امراض الكوليرا ، مبينا ان الكوليرا تنتشر في المياه المالحة وانخفاض الحرارة .

اظهر المزيد
إغلاق