سياسة

الفياض يقترح على الأسد انشاء “حشد عشائري سوري” لملء الفراغ الأميركي

كشفت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، الأربعاء، عن كواليس مباحثات مستشار الأمن الوطني فالح الفياض مع الرئيس السوري بشار الأسد، مشيرة إلى أن العراق اقترح مسك الأرض من قبل “حشد عشائري” عقب الانسحاب الأميركي من سوريا.
وقالت الصحيفة في تقرير لها إن ” اللقاء بين الفياض والأسد، والذي نتج منه منح العراق الإذن بالشروع في عمليات ضد «داعش» داخل الأراضي السورية، تطرّق إلى مرحلة ما بعد الانسحاب الأميركي، وتهيئة الأرضية للإمساك بها في المرحلة المقبلة”، مبينة أن “الاقتراح العراقي، والذي لقي ارتياحاً أولياً لدى دمشق نص على أن الأرض تُمسَك من أبنائها عبر حشد عشائري، أو تعبئة محلية، من دون أي تدخّل أجنبي، بشرط أن تكون تلك القوى محصورة القرار بيد الدولة السورية وجيشها”.
وأضافت أن “بغداد ودمشق تعد مشروعاً آخر لشرق الفرات، بالتعاون مع الدولة والبنية العشائرية الاجتماعية هناك، واصفةً ذلك بـ(المشروع المهم جداً… قوامه نقل التجربة العراقية إلى المقلب السوري)”.
ونقلت الصحيفة عن مصدر عراقي شارك في اللقاءات الأمنية قوله، إن “الأتراك يريدون منطقة صغيرة، ويتخوفون من مقاومة ضدهم يشترك فيها السوريون والأكراد والعراقيون بغطاء إيراني وعدم رضى روسي، وعليه سيكتفون بحزام أمني محصور في المناطق الكردية، والقريبة من المثلث الحدودي (التركي، العراقي، السوري) لتأمين أي تهديد من منطقة سنجار”.

اظهر المزيد
إغلاق