امن

خطير .. “اسرائيل” تستهدف جواً قوات الحشد الشعبي الأيام المقبلة

كشفت مصادر عسكرية أوروبية عن مخطط اميركي – اسرائيلي يتضمن استهداف قطعات الحشد الشعبي في العراق من خلال الطيران الجوي الاسرائيلي ، فيما اشارت الى ان الجانب الاميركي بلغ الحكومة العراقية بذلك اثناء زيارة بومبيو الأخيرة الى بغداد .
المصادر أوضحت ان تقرير هام وخاص جدا
صدر مؤخرا عطفا على الرساله التي أبلغها مايك بومبيو للقيادة العراقية حول احتمال قيام اسرائيل بتوجيه ضربات جوية لاهداف عسكرية داخل الاراضي العراقية ؛
وتضمن التقرير ما يلي :
١) تقوم غرفة العمليات الاميركية الميدانية ، في قاعدة عين الاسد ، باستطلاع متواصل ، بكافة الوسائل الفضائية والجوية والأرضية ، لمواقع الحشد الشعبي على طول قاطع القائم / العبيدي / وقاطع البوكمال / مخفر الطريفاوي شمالا ، على الحدود السورية العراقية .
٢) تعتبر عمليات الاستطلاع هذه جزءاً من الاستعدادات الاميركية الاسرائيلية لقصف تحشدات الحشد الشعبي من الجو ، قبل ان يصدر لها الامر بالتحرك الى داخل الحدود السورية لتعزيز قطعات الجيش السوري في قاطع دير الزور / البوكمال .حيث لدى الطرف الاميركي الاسرائيلي معلومات تقول ان ما مجموعة فرقة كاملة ، حوالي اثني عشر الف مقاتل ، يستعدون لعبور الحدود السورية العراقية تحت قيادة ابو مهدي المهندس .
٣)اذن فان الامريكي والاسرائيلي قد اتفقا على :
– قصف قوات الحشد قبل بدء تحركها الى الاراضي السورية وذلك في عملية استباقية مخطط لها .
– ان يقوم بتنفيذ العملية سلاح الجو الاسرائيلي وليس الاميركي ، الذي سيقوم بتامين سلامة القاذفات الاسرائيليه التي ستنفذ العمليات .
٤) حسب خطة العملية فان ثلاثة أسراب جوية اسرائيلية ، من طراز F 16 ، ستشارك في العملية التي ستكون على شكل موجات قصف جوي وليس غارة واحدة . اي ان التكتيك العملياتي الذي سيطبق خلال العملية هو قيام تشكيل من ٦ طائرات بمهاجمة أهداف محددة كي يبدأ تشكيل اخر بمهاجمة مجموعة أهداف اخرى .
٥) سيستغرق تنفيذ هذه العملية بين ٥٠ – ٧٠ دقيقة . وسيصدر امر التنفيذ بعد استكمال رئيس اركان الجيش الاسرائيلي الجديد استلام مهام منصبه ، اي خلال أسبوع من الان.

اظهر المزيد
إغلاق