ثقافة

من الغرائب.. قرية في تركيا تتعامل بلغة الطيور بدلاً من الكلام

اعتمدت قرية جاناتشي في تركيا على وسيلة مختلفة للتواصل بين أهلها وهي لغة الطيور وذلك بسبب المساحات الشاسعة التي تفصل المناطق في هذه القرية عن بعضها، لذلك ابتكر أهل القرية هذه اللغة الخاصة بهم. فمنذ 400 عام تقريبًا يتوارث أهل القرية التركية هذه اللغة فيما بينهم حيث تعتمد على الصفير لذلك أطلقوا عليها لغة الطيور، حيث يتم تشفير الجمل والكلمات وتحويلها إلى صفارة لها معنى معروف لديهم. كما تمكن أهل القرية من نقل الأخبار وسرد الحكايات بهذه الطريقة وحرصوا على تعلم أولادهم لهذه اللغة للحفاظ عليها من الانقراض إلا أن التقدم التكنولوجي وابتكار الهواتف النقالة أثر بشكل كبير على لغة الطيور. حيث يفضل الشباب استخدام الهاتف عن التعامل بلغة الطيور، في الوقت نفسه يحاول الأباء الحفاظ على هذه اللغة من خلال إقامة مهرجانات ومسابقة بالقرية لإجادتها والتعامل بها. وبالفعل نجحت مساعي أهل القرية في ذلك، فالشباب والأطفال يشتركون في مسابقات سنوية خاصة بلغة الطيور.

اظهر المزيد
إغلاق